الرحوي يجدد دعوة النيابة العمومية للتحرك ضد تهديدات وحملة تكفير وتشهير طالته في الآونة الأخيرة

الرحوي يجدد دعوة النيابة العمومية للتحرك ضد تهديدات وحملة تكفير وتشهير طالته في الآونة الأخيرة

جدد النائب بالبرلمان وعضو المكتب السياسي لحزب الوطنيين الديموقراطيين الموحد منجي الرحوي، الدعوة للنيابة العمومية للتحرك ضد “التهديدات وحملة التكفير ونزعات التشهير”، التي قال انها طالته في الآونة الأخيرة.
وقال الرحوي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم الاثنين، أن هذه الحملة التي يتعرض لها، تأتي بعد مطالبته في برنامج تلفزي، رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، “بالتحقيق في نمو ثروة قياديين من حركة النهضة ومن بينهم نواب من الحركة”
وأشارالنائب بالبرلمان (من غير المنتمين)، إلى أن حملات التكفير والتشهيرالتي تستهدفه لا تصدر الا من جانب واحد وهي “الصفحات والحسابات الفايسبوكية التكفيرية المدعومة من حركة النهضة” التي قال انها “في حالة استنفار وتعمل بكل قواها هذه الفترة بعد الحديث عن نمو ثروة قيادييها، وذلك عبر حملات التخوين والتكفير والتشهير” مضيفا أنه تم توفير حماية أمنية له في منزله وأثناء تنقلاته منذ حوالي ثلاثة أشهر، وذلك إثر إعلام رسمي من وزارة الداخلية بوجود تهديدات جدية لشخصه.
واعتبر الرحوي أن تنامي ثروة قياديين من حركة النهضة والذي لا يتلاءم تماما مع نشاطهم الفعلي، يحيل إلى استغلال مواقعهم السياسية لتنمية ثرواتهم على حساب الشعب، وهو ما يدخل في باب الإثراء غيرالمشروع” وفق قوله .
وكان حزب “الوطد الموحد” طالب في بيان له أمس الأحد، النيابة العمومية بالتحرك الفوري ضد هذه “التهديدات الارهابية الجدية، محملا وزارة الداخلية مسو?ولية سلامة الرحوي”.
وذكر البيان ذاته، أن الرحوي يتعرض “لحملة تكفيرية يشنها أحد النواب التكفيريين عبر صفحته على الفيسبوك، بالا?ضافة لحسابات وصفحات مشبوهة أخرى تابعة لجهات ارهابية”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *